Posted by: ساره بنت محمد | سبتمبر 17, 2010

الله

الله لم يأتي لنا بأي شر ولا ضر، أثق تماماً أنه عندما يؤلمنا فهو يريد منّا دائماً أن نكون على صلة به ، وأن لا ننساه مطلقاً ،مطلقاً، أثق تماماً أيضاً أنه يحبني كثيراً حتى وإن كنت مذنبة في حقة، لهذا كثيراً ما أشعر بالحاجة إلية ، وأتوق لتبيلة نداءة حينما يقول ( ادعوني أستجب لكم ) (واذا سألك عبادي عني فإني قريب) هو قريب ،قريب جداً، أنا أنظر للسماء كثيراً ليس لأنني معتوهة كما يقول عني أحدهم،وليس لأنني أمر بعارض نفسي كما يلّح عليّ الاخرين به، أظن أننا إن تأملنا السماء جيداً ، فقط السماء ، سيزداد رصيد الحب ، بل حتى الحكايات المسجونة في دواخلنا ستتلاشى على شكل رسائل إليه، فقط إجعلوا ثقتكم تامة، إنه يأخذ بأيدينا عندما نكاد نسقط ،إنه يريد منّا أن نبث له كل الأمنيات المستحيلة حتى يهبها لنا بكل سهوله،رغم أنه ليس في حاجتنا ، لكنّا إن تركتناه سنعيش بأنفس خاوية، لامعنى لها ، إنه شعور إيماني ، شيء ما أبيض ، يصف لنا كل تفاصيل الحياة بجمالية مفرطة ، إنه الله ،، الله ،، وما أجمل الحياة في كنف الله  

Advertisements
Posted by: ساره بنت محمد | أبريل 10, 2010

الجرح غاوي!

 

 

 

لاتكتئب بالجرح..والجرح  غاوي!!
                              لاتحترق بالحزن..هالحزن  محتال!

لاتحتشم بالصمت..والصوت  قاوي
                               لاتكره الدنيا ترى الحال..ما  مـال

لاتآخذ بآهات عمـرك ..شكـاوي
                                ولاتآمن الضيقة إذا اسرفت باهمال
 
عطني الشقى…مادام حرفي  يداوي
                               واخْذْ الأمل من خاطري وارحم البال
 
بدد ظنونك مع هبـوب  الحكـاوي
                                 وازرع زهر من بين هماً  وغربال

لك الفرح واحساس نبضي  مخاوي
                                   لـك المـودة  والسعادة..والامـال

تبقى بعيني مثل مـزن  الرجـاوي
                               مهما يشيخ الصبر..هالحال ما مال

 

 

http://www.alriyadh.com/2010/04/10/article515001.html

Older Posts »

التصنيفات